مسلسل الخروج الحلقة 21

مسلسل الخروج الحلقة 21

مسلسل بوليسي يعتمد على الغموض فى أحداثه التي تبدأ بجريمة قتل فى ظروف غامضة، فيتم تكليف ضابطين من المباحث هما الرائد ناصر محمود (شريف سلامة)، والمقدم عمر (ظافر العابدين) بالبحث عن القاتل.. وفي ظل الأحداث وتطورها يتم توجيه أصابع الاتهام للعديد من الشخصيات، وإذا بمجموعة أخرى من جرائم القتل تقع مرتبطة بنفس القاتل المجهول.

فريق العمل

شريف سلامة درة ظافر العابدين نورهان إنجي أبو زيد الشحات مبروك

إخراج

محمد جمال العدل

تأليف

محمد الصفتي

قنوات العرض

CBC

البرومو


مشاهدة مسلسل الخروج الحلقة الحادية والعشرون 



تفاصيل الحلقة الحادية والعشرون من مسلسل الخروج


بدأت الحلقة الحادية والعشرون من مسلسل الخروج بذهاب الزوجة الثانية للدكتور صبري أحمد كمال إلى فيلته لتطلب أخذ بعض ملابس زوجته الأولى سلوى محمد علي لتعلن تحديها للزوجة الأولى بعدما هددتها بالضغط على زوجها كي ينفصل عنها.


 وعندما تعود سلوى محمد علي تطلب من زوجها تركهم، ثم تعرض فيلم صورته لزوجته الثانية برفقة عشيقها، وتطلب منها الابتعاد عن زوجها حتى لا تعرض عليه هذا الفيديو.


يشاهد  الدكتور صبري فيديو زوجته ورفيقها أحمد عبد الله محمود، ثم يعترف لزوجته بأن هذا الشاب هو ذاته الشخص الذي كان مع الفتاة التي دهسها بسيارته منذ سنوات. 


 وخلال مسلسل الخروج الحلقة الحادية والعشرين تتمكن شهيرة علا غانم من تخدير محمود غريب ثم تتصل ببيرجو أحمد جمال سعيد ليساعدها في الهروب منهم، لكن محمود غريب يفوق قبل وصول بيرجو.


 يصل عمر ظافر العابدين إلى أحد رجال الأعمال المهددين بالقتل، وبمجرد وصوله يظهر أحد الأشخاص الراغبين في قتل رجل الأعمال، ثم يقوم رجل الأعمال بقتل هذا الرجل ويحاول عمرو "ظافر العابدين" إنقاذه.


 وفي الوقت ذاته يصل ناصر شريف سلامة إلى منزل رجل الأعمال ياسر علي ماهر فيجده مقتولًا وبجانبه عزة رانيا منصور وتقوم الصحفية جيهان إنجي أبو زيد بتصوير القاتل في أثناء وجودها بمنزل رجل الأعمال.


 وتنتهي أحداث مسلسل الخروج الحلقة 21 بإطلاق محمود غريب للرصاص على بيرجو أحمد جمال سعيد في أثناء محاولة فك أسر شهيرة علا غانم" من قبضته.

مسلسل الخروج بطولة ظافر العابدين، وشريف سلامة، ودرة، وعلا غانم، صلاح عبدالله، وتامر ضيائي، وتأليف محمد الصفتي، وإخراج ماندو العدل